الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

المقدمة:  الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

قد يتساءل البعض إن لم أقل : أغلب مستخدمي ووردبريس يتساءلون عن الاختلافات بين المقالات والصفحات في WordPress.

  • لماذا يجب أن يحتوي موقعي على المقالات والصفحات، رغم أنها تبدو متشابهة؟
  • هل لكل نوع دور مختلف عن الآخر ؟ هذا ما سنراه ونُبَيِّنُه خلال تحرير هذا المقال.

في حقيقة الأمر ، المقالات والصفحات  هي أدوات لنشر المحتوى: “يمكنك إنشاء منشورات وصفحات ، وتنسيقها  وإدراج الصور والفيديوهات بسهولة ، وبنقرة زر واحدة يتم نشر المحتوى ليصبح أمام العالم.”

إذن، إذا كان هذا هو الحال، فما الفرق بين الإثنين؟ ولماذا نختار استخدام صفحة بدلاً من مقال والعكس صحيح؟ صراحةً، هذا هو السؤال الذي يدور في ذهن حتى أولئك الذين يستخدمون ووردبريس لفترة طويلة. لذلك، تجد أن البعض يعتقد أنه يمكن استخدام الاثنين بالتبادل لفعل الشيء نفسه.

في هذه المقالة  إن شاء الله سنلقي نظرة دقيقة على الاختلافات بين المقالة والصفحة في ووردبريس ونتعرف على كيفية استخدامهما في مكانهما الصحيح .

بشكل افتراضي ، يحتوي ووردبريس على نوعين من المحتوى: المقالات و الصفحات.

داخل محرر ووردبريس هناك تشابه يصعب تمييزه . وعند المشاهدة على أحد مواقع الويب ، يبدو المنشور والصفحة متشابهين تقريباً.

 

 ≡ روابط مساعدة:  

 

ما هو مقال ووردبريس؟

خصائص المقالة في ووردبريس

الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

بداية ، أريد أن أخبرك أن صفحة الويب التي تقرأها الآن هي عبارة عن مقال. وسوف أعمل على توضيح مميزاته بشكل دقيق، لاعتقادي أن المبتدئين لديهم غموض في فهم هذا الأمر.

قد تلاحظ بجلاء في لقطة الشاشة أعلاه ↑ ، التي التقطتها من هذه المقالة ( تحت العنوان الرئيسي ) 

  • المؤلف (jabism).
  • التصنيف الذي توجد به المقالة
  • دعوة لترك تعليقات لمناقشتها مع الزوار
  •  تاريخ النشر (اليوم والشهر والسنة) ،

إذا كنت مثلي ، فأنت تستخدم ووردبريس لنشر محتوى مدونتك ، وبالتالي يجب أن يتكون موقعك بشكل أساسي من المقالات.

 

لكلِّ مقال تاريخ نشر

بفضل ميزة التاريخ ، على الصفحة الرئيسية لمدونتك ، يُصَنِّف ووردبريس مقالاتك مثل موجز الأخبار بترتيب زمني عكسي ، من الأحدث إلى الأقدم.

هذا هو السبب في أنه من المفترض أن تظهر مقالاتك بشكل بارز على الصفحة الرئيسية للمدونة في كل وقت حسب تاريخ نشرها.

يتم العثور على مقالاتك الأقدم بسرعة في أسفل القائمة أو في صفحات متتالية إذا كان العدد يفوق العدد المخصص في صفحة واحدة.

ومع ذلك ، يمكن لمستخدم الإنترنت العثور عليها بفضل الأرشيفات المصنفة حسب شهر وسنة النشر أو عن طريق نموذج البحث لمدونتك .

 

تنظيم المقالات في تصنيفات ووسوم 

لتحسين ظهور مقالاتك بمحركات البحث ، يمكنك أيضاً تنظيمها في تصنيفات وعلامات ( وسوم ).

تعرف على الفرق بين التصنيفات والعلامات من هنا:

 

إقرا أيضاً:  إنشاء قائمة التنقل في الووردبريس

محتوى المقالات تغدي تدفق RSS لموقعك

ما دام أنّ جميع مقالات ووردبريس تكون مرفقة بتاريخ ووقت النشر ، لذلك يتم توزيعها عبر موجز RSS لموقعك.

إذا كنت لا تعرف بالضبط ما هو موجز RSS ، ففي هذه المقالة ، ستجد ما يغنيك عن السؤال : “ما هو RSS؟ كيفية استخدامها ؟“. كن حذراً ، إنه تقني بعض الشيء!

يمكنك إخبار أكثر القراء المحبين لمحتوى موقعك بأحدث مقالاتك من قارئ تدفق RSS لمدونتك دون الحاجة إلى الانتقال إلى موقعك. 

تعرف على كيفية إضافة التصنيفات والصنيفات الفرعية في ووردبريس من هنا:

الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

 

المقالات قابلة لمشاركتها مع الآخر

مشاركة المقالات هي الطريقة التي يتفاعل بها الأشخاص مع محتواك . فمن خلال المقال ، يمكنهم القيام بذلك بطريقتين:

  • مشاركة إجتماعية عبر  مواقع التواصل الاجتماعي،
  • التعليقات المتاحة تحت المقال بموقعك.

للقيام بذلك ، ما عليك سوى تثبيت أحد المكونات الإضافية العديدة للمشاركة منشوراتك بمواقع التواصل الاجتماعي ، مثل : Social Warfare  أو Share Buttons من AddThis ، وذلك لتشجيع المستخدمين على مشاركة مقالاتك بسهولة على الشبكات الاجتماعية مثل Twitter و Facebook و LinkedIn و Pinterest وما إلى ذلك.

 

كما أن المقالات أيضاً تُمَكِّـنُ القراء من استخدام ميزة التعليقات لفتح حوار  في الموضوع معك أو مع معلقين أخرين ، وهي فرصة رائعة لجعل المستخدمين يتفاعلون مع موضوع معين إثار إعجابهم أو بدى لهم فيه غموض يستوجب التوضيح أكثر.

ملاحظة:  لتهيئة التعليقات ، إذهب إلى لوحة تحكم موقعك ووردبريس، ثم الإعدادات ومنها إختر  مناقشة ، ستتولد لك صفحة جديدة مثل هذه:

إعدادات المناقشة في ووردبريس

الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

وهنا يمكنك منع أو السّماح ببعض التراخيص في التعليقات ، على سبيل المثال ، من الممكن:

  • اشتراط كتابة الاسم والبريد الالكتروني لإرسال تعليق
  • اشتراط التسجيل في الموقع للتمكن من كتابة التعليق
  • منع التعليق على المقالات الأقدم من X يوماً ،
  • تحديد عدد التعليقات في كل صفحة وترتيبها .. وهكذا …

الأن بعدما رأينا بعض مميزات المقالات في ووردبريس، سننتقل لاكتشاف  خصائص الصفحة على ووردبريس.

ما هي الصفحة في WordPress ؟

الصفحة في ووردبريس

الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

يسمي خبراء التسويق الرقمي الصفحات بأنها « محتوى ثابت » .لذلك فإن تاريخ نشر الصفحات غير مرئي.

وهنا سأعرض بعض نماذج الصفحات الأكثر استخداماً في أي موقع ويب  :

  • صفحة ” من نحن؟ ” ،
  • صفحة ” إتصل بنا ” ،
  • اتفاقية الاستخدام  ،
  • سياسة الخصوصية
  • الشروط العامة للبيع لموقع التجارة الإلكترونية ،
  • وأيضاً، غالباً ما يفضل أصحاب المواقع أن تكون لموقعهم صفحة رئيسية مستقلة عن المدونة كما هو الشأن في موقع jabism.com
  • كما يلجأ البعض إلى كتابة قصة نجاحه في صفحة ،وليس مقال كي تبقى ثابتة .

وعلى الرغم من أن قاعدة بيانات ووردبريس تُخزن تاريخ نشر الصفحة ، فإنك قد توافقني الرأي إن قلت لك أن هذه الصفحات لا حاجة في احتوائها على:

  •  تاريخ النشر ، مثل ” سياسة الخصوصة ” 
  •  التعليقات ، إذ من غير المعقول أن تعلق على  ” سياسة الخصوصة ” 
  • الانتماء إلى صنف  ، ” ليس ضرورياً
  • وأيضاً لا يهم المؤلف. ” أغلب الصفحات تعبر عن إدارة الموقع

 

مميزات الصفحات أنها دائمة

رغم أن الصفحات ثابتة ، إلا أنه يمكنك إجراء تحديثات عليها مثل “حول صاحب الموقع” او إضافة بنود إلى ” اتفاقية الاستخدام ” وما إلى ذلك.

مثلاً صفحة « حول مشرف الموقع أو المؤلف » إذ ليس من المعقول أن تحتفظ بإصدارٍ  كُتِبَ منذ 10 سنوات مضت ويبقى ساري المفعول دون الاشارة إلى التطورات التي دخلت على الموقع أو المهارات التي اكتسبها صاحب الموقع خلال هذه الفترة والنجاحات التي تحققت وما إلى ذلك.

وبما أن مفهوم تاريخ نشر الصفحات غير مرتبط بهذا النوع من المنشورات ، فإن الصفحات غير موجودة في موجز RSS لموقعك.

لا حاجة لأن تكون الصفحات “اجتماعية”.

بما أن الصفحات بطبعها ليست اجتماعية ، وهي تكتسي طابع شبه خصوصي ، فإنه لا حاجة لعرض أزرار  مشاركة التواصل الاجتماعي أو أي شيء للتعليق عليها.

مبدئياً ، سيكون من غير اللائق أن يعلق الزوار على بعض صفحاتك مثل « صفحة اتصل بنا » ، « من نحن؟ » « اتفاقية الاستخدام » أو « سياسة الخصوصية » . لذلك لا يوجد تعليق.

إمكانية إنشاء صفحات هرمية

للتوضيح أكثر ، يمكن أن تحتوي الصفحة على صفحة فرعية واحدة أو أكثر.

على سبيل المثال ، إذا كانت لديك صفحة حول صاحب الموقع. وهي التي سنعتبرها  « صفحة الأب » يمكنك إنشاء صفحة الإبن الأول « فريق العمل » ثم إنشاء صفحة « المنتجات » منحدرة من صفحة فريق العمل. أظن أن هذا الشرح واضح .

وبالتالي يمكنك ربط صفحة بأخرى بشكل هرمي من  خلال النموذج خصائص الصفحة الموجود في صفحة محرر  ووردبريس على العمود الأيسر كما في الصورة التالية:

خصائص الصفحة في محرر ووردبريس

فائدة :  رغم توفر خاصية التسلسل الهرمي في صفحة محرر ووردبريس وسهولة إنشاء هذا النوع من الصفحات. إلا أنني لا أرى داعياً لذلك، إذن قبل القيام بذلك فكر  ما الفائدة من ذلك.

في لقطة الشاشة أعلاه ، يمكنك أن ترى أنه من الممكن أيضاً:

اختيار نموذج لصفحتك .

نموذج صفحة 

يتـوفر قالب موقعك على عدد من نماذج الصفحات ( شاهد لقطة الشاشة ) :

نماذج الصفحة في محرر ووردبريس

لو شاهدتَ على سبيل المثال ، القالب الذي أستخدمه في موقعي ووردبريس ( قالب Astra ) ، فهو يحتوي على قوالب الصفحات التالية:

  • النموذج الافتراضي ،
  • البعد الكامل لعرض الشاشة ل Elementor
  • قالب ( Theme )
  • لوحة Elementor

منذ أن قمت بتثبيت أداة منشئ الصفحات  “Elementor” ، أصبح بإمكاني إنشاء أي تنسيق أريده للصفحة. يمكنك الاطلاع على قسم دروس Elementor لإنشاء صفحة مثالية لموقعك على ووردبريس .

أخيراً ، مع بعض المعرفة بـ HTML و CSS و PHP ، يمكنك إنشاء قالب صفحتك بنفسك .  وسواء كنت تتوفر على منشئ الصفحات أم لا، فإنه بإمكانك تخصيص مظهر كل صفحة إذا لزم الأمر.

ترتيب صفحات موقعك.
من خلال تخصيص رقم لكل صفحة ، يعرض ووردبريس الصفحات بترتيب تصاعدي لهذا الرقم. أما إذا كان الرقم هو نفسه ( أو 0 افتراضياً ) ، يتم عرض الصفحات بترتيب أبجدي حسب العنوان.

في حالة النسيان : لاحظ أنه يتم استخدام هذه الميزة بشكل أقل .

في الواقع ، يعرف ووردبريس اليوم تماماً كيفية إدارة الترتيب في القوائم ، ويفضل تنظيم صفحاتك عبر هذه الوظيفة.

 

 الاختلافات بين المقالات والصفحات

إختصار  :

 بشكل افتراضي ، تكون الاختلافات الخمسة الرئيسية بين المقال والصفحة في ووردبريس كالتالي :

  • المقالات مؤرخة والصفحات ثابتة ودائمة ،
  • المقالات اجتماعية والصفحات ليست كذلك ،
  • يمكن تصنيف المقالة بينما يمكن أن تكون الصفحة هرمية مع صفحات فرعية ،
  • يتم تضمين المقالات في موجز RSS والصفحات ليست كذلك ،
  • يمكن إعطاء الصفحات نموذجاً مخصصاً مقارنة بالمقالات.

 

يخبرك مطورو  مواقع الويب أنه يمكنك دائماً إضافة ملحقات أو أجزاء من التعليمات البرمجية لتوسيع خصائص كل محتوى من هذين النوعين.

وهذا ما فكر فيه مطورو ووردبريس حين وفروا لنا هذين الخيارين.

 

الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس
الفرق بين المقال والصفحة في ووردبريس

إضافات قد تفيدك: 

هل هناك عدد مثالي للصفحات أو المقالات لا يمكن تجاوزه؟
إعلم أنه يمكن أن يكون لديك العديد من المنشورات والصفحات كما تريد. ولا يوجد أبداً عدد محدود للمقالات أو الصفحات التي يمكن نشرها.

 

توضيح: عرض قائمة مقالاتك في وحدة تحكم إدارة ووردبريس سهل جداً.

في الواقع ، يمكنك ترشيحها حسب الفئة أو العلامات. يتم ترتيب الصفحات أبجدياً دون أي إمكانية للتصفية. يمكن أن يصبح الأمر معقداً إذا كان لديك مئات الصفحات.

هل هناك تفاوت بين الصفحة والمقالة في مسألة تحسين محركات البحث؟

 

إن محركات البحث،  مثل Google ، تحب  المحتوى المُنظم. بغض النظر عن مقال أو صفحة. فإن ما يهم هو جودة المحتوى الذي تنشره بموقعك و كذا الطريقة التي تقدمه بها لقرائك. بمعنى، ليس بالضرورة أن يكون صفحة أو مقالاً تقنياً حتى يتصدر المراتب في محركات البحث . أكرر : « جودة المحتوى هو المعيار ..»

 

خلاصة حول الاختلافات بين المنشور والصفحة في ووردبريس

 

أكاد أجزم أنه لا يخلو موقع على النت من هذين النوعين من المحتوى. لذلك ليس من الضروري الاختيار بينهما. محتوى المقالات هو ذاك الذي تريد أن تشاركه مع القراء والزوار  وتعرض فيه منتجاتك الفنية والابداعية وكذا التجارية . اما الصفحات وخاصة المتعلقة بقانون الاستخدام، فهي ضرورية لكل موقع يريد أن ينال رضى جوجل. إذن، المقالات والصفحات تكمل بعضها البعض :

إذا كنت تريد الحصول على محتوى خالٍ وتصميم أكثر مرونة ، تفضل، إستخدم الصفحات!
وإن كنت تريد عرض أي محتوى آخر ، تفضل، أنشر المقالات!
من هنا أقول أن مدونة الأعمال تستخدم المقالات لنشر محتواها وصفحاتها للتواصل حول عرض خدمتها ومعلومات أخرى عن الشركة.

إستثناء: إذا كان موقعك ليس لديه ما ينشره بانتظام ويكتفي فقط بتقديم المعلومات الضرورية للزوار والعملاء . فما عليك سوى الاكتفاء بنشر الصفحات .

إذا كنت في منتصف التفكير في كيفية بناء موقعك ، فأدعوك لمتابعة مقالتي: ما يجب التحقق منه قبل إعطاء الانطلاقة لموقعك.

في أمان الله.

قناتي على اليوتوب

شَـاركِ الْمَوْضُوع: 
إذا أعجبك هذا المحتوى، فلا تَقْرَأْ وتَرْحَل ! تَـعْلِيقَـاتُكَ تَـشْجِيعٌ لَـنَـا لِنَسْتَمِرَّ فِــي الْبَحْثِ وَالْعَطَـاء. وإِذَا كنت تعتقد أنه قد يكون مفيداً لأشخاص آخرين، فشَارِكْهَ على الشبكات الاجتماعية.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 عدد المشاهدات لهذا المحتوى
انتقل إلى أعلى
%d مدونون معجبون بهذه: