سَـتُـفْرَجُ إنْ شَاءَ الله!

بقلم: عبدالرحيم ح.س

سَـتُـفْرَجُ إنْ شَاءَ الله!

ألَيْسَ بعد العُسْرِ يُسْرا؟

ألَيس بعْدَ الليْلِ فَجْرا؟

ألَــمْ يُولَـدِ الْمَـرْءُ حُـرّا؟

مَا لِلْكِلاَبِ كَشَّرَتْ أنْيَابَهَا شَـرّا؟

لا تَبْغِي التَّوَسُّلَ، لاَ شِعْراً وَ لاَ نَـثْـرا

تَبْغِي الفَرِيسَةََ لاَ تَبْغِي عَفْواً وَلاَ عُذْرا

فَمَا الدَّاءُ إلاّ ابْتِلاءً وطُهْرا !

فَـلِمَا الْخَوْفُ جَاثِمٌ يَعْصِرُ القُلُوبَ قَهْرا؟

وَيَـنْسِفُ أَحْلاَمَ الصَّبَايَا قَسْـرا!

سَـتُـفْرَجُ إنْ شَاءَ الله!

ونَصْنَعُ مِنَ الْبِـرْكَةِ بَحْرا. .

نَسْـبَحُ حَيْثُ أَحْلاَمُنا مُلِئَتْ بِشْرا

عِـنْدَ الشُّرُوقِ نَزْرَعَ الْحُبَّ قَطْرا 🌞..

وَنَـحْصُدُ في الضُّحَى وُدّاً وَ خَـيْرا ..

سَـتَغْرُبُ الشَّمْسُ وَيُعَسْعِسُ الليْلُ فَخْرا🌒 ..

وتُـدْفَـنُ الآهَـاتُ دَحْـراً وَنَصْـرا

سَـتُـفْرَجُ إنْ شَاءَ الله!

ستفرج وتزهر الحدائق زهراً زَهْرا

و نُهَلِّـلُ بِالتَّـكْبِيـرٍ سِـرّاً وَجَـهْـرا

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مؤسس موقع :
        عبدالرحيم ح.س من شمال المغرب . تقني "الهندسة المدنية" ، مارست البرمجة منذ 2001، خبرتي مع الويب والإعلاميات : تمتد من سنة 2000 ، سائر باستمرار في تحديث معلوماتي والاطلاع على كل جديد.
كتب 307 مقالة في jabism.com.

عدد المشاهدات لهذه المقالة : 230
انتقل إلى أعلى